آيفون

كل ما تود معرفته عن iPhone Upgrade Program للترقية إلى أحدث iPhone كل عام

آيفون

 

iPhone Upgrade Program

تسعى شركة آبل بشكل سنوي لإطلاق إصدارات جديدة من هواتف iPhone، حيث تعمل على إضافة ميّزات جديدة مع كل إصدار وتغيير تصميم الأجهزة كُل عامين تقريبًا. ولكي لا يشعر المُستخدم أن جهازه أصبح قديمًا أو يشعر بنوع من خيبة الأمل بسبب الميّزات المتوفرة في الهواتف الجديدة والغير متوفرة في هاتفه الحالي أطلقت الشركة برنامجًا للترقية حمل اسم iPhone Upgrade Program.


اعلان





برنامج iPhone Upgrade Program يسمح للمُستخدم بشراء هاتف آيفون جديد مع إمكانية تغييره بعد عام فور صدور الإصدار الجديد؛ أي لو اشترك المُستخدم بالبرنامج أثناء شراء هاتف iPhone 7، سوف يكون بمقدوره الحصول على iPhone 8 القادم في ٢٠١٧ دون دفع تكاليف إضافية.

برنامج iPhone Upgrade Program انطلق عام ٢٠١٥ لأول مرة في الولايات المُتحدة الأمريكية فقط، لكن آبل قامت بإطلاقه هذا العام في المملكة المُتحدة والصين، ليُصبح بإمكان المُستخدمين في تلك البلدان استبدال أجهزتهم بشكل سنوي والحصول على أحدث iPhone تُطلقه آبل.

آلية البدء

يُمكن للمُستخدم الاشتراك بالبرنامج عن طريق متجر آبل الإلكتروني أو من خلال التوجه إلى أي متجر خاص بالشركة في تلك البلدان. يلتزم المُستخدم بعدها باشتراك لمدة ٢٤ شهر مع شركة آبل، بحيث يتم تقسيط ثمن الهاتف عليها وبعد ٢٤ شهر يُصبح الجهاز مُلكًا للمُستخدم بشكل كامل.

متى يُمكن استبدال الهاتف؟

بما أن العقد يمتد لمدة ٢٤ شهر، فالمُستخدم بإمكانه استبدال هاتفه بعد ستة أشهر شريطة أن يكون مجموع دفعاته يُغطي ١٢ شهر على الأقل. يعني أقل مدة لطلب تغيير الهاتف هي ستة أشهر، لكن لو التزم المُستخدم خلالها بدفع القسط الشهري فقط سوف يكون مجموع دفعاته هو ٦ وليس ١٢، لذا يُمكن دفع ستة أقساط أُخرى بشكل مُقدّم لكي يُصبح مؤهلًا للتغيير، أو الانتظار حتى انقضاء ١٢ شهر ومن ثم استبدال الهاتف.

ماذا يتضمن البرنامج؟

سيحصل المُشترك بهذا البرنامج على هاتف iPhone جديد كُليًا بالإضافة إلى الاشتراك بضمان آبل AppleCare+ لمدة عامين، وهذا الضمن يسمح للمُستخدم بإصلاح هاتفه في مراكز صيانة آبل.

أما الدفعات الشهرية فهي تختلف من بلد للآخر، لكن بشكل عام يُمكن حسابها بطريقة بسيطة جدًا، سعر هاتف آيفون الكامل مُضافًا إليه قيمة الاشتراك بضمان AppleCare+ مقسومًا على ٢٤ وبالتالي يحصل المُستخدم على القسط الشهري الواجب دفعه.

في الولايات المُتحدة الأمريكية على سبيل المثال يُمكن الحصول على iPhone 7 بسعة ٣٢ جيجابايت مُقابل ٣٢ دولار أمريكي شهريًا، وبسعة ١٢٨ جيجابايت ٣٦ دولار تقريبًا أو بسعة ٢٥٦ جيجابايت مُقابل٤٠ دولار تقريبًا.

في حين أن iPhone 7 Plus بسعة ٣٢ جيجابايت يأتي بقسط شهري ٣٧ دولار أمريكي تقريبًا، وسعة ١٢٨ جيجابايت مُقابل ٤١ دولار، وسعة 256 جيجابايت بسعر ٤٥ دولار تقريبًا.

أما في المملكة المُتحدة فالعقد مع آبل يطول لمدة ٢٠ شهر وليس ٢٤ كما هو الحال في الولايات المُتحدة الأمريكية والأقساط الشهرية تبدأ من ٣٣ باوند، و٣٨ باوند، و٤٣ باوند لأجهزة iPhone 7 بسعاته الثلاث. و39 باوند، و٤٤ باوند، و٤٩ باوند لجهاز iPhone 7 Plus بسعاته الثلاث أيضًا.

iPhone Upgrade Program

عند الاشتراك في برنامج iPhone Upgrade Program يحصل المُستخدم على هاتف دون قفل، أي يُمكن استخدامه مع أي شبكة دون مشاكل، لكن آبل غير مسؤولة عن مُزوّد خدمة الاتصال. بمعنى آخر لو كان المُستخدم مُلتزم مع شركة اتصالات بعقد ما، فبإمكانه إضافة هذا الاشتراك إلى الهاتف الجديد، لكنه سيدفع لآبل أقساطها الشهرية، ويدفع لشركة الاتصالات ما يترتب عليه بشكل مُنفصل.

وتنوه آبل في الولايات المُتحدة على سبيل المثال أن الاشتراك مع شركات مثل AT&T وT-Mobile يعني أن الجهاز سيعتمد على تقنية الجيل الثالث 3G عند استخدام الاتصال الصوتي عبر الإنترنت VOIP، والجيل الثالث أو الرابع LTE لتصفح الإنترنت. وعند التجوال Roam سوف يعمل الهاتف على مُعظم المُشغلات حول العالم لكنه لن يكون متوافقًا مع شبكتي Sprint أو Verizon.

أهمية هذه النقطة تكمن في توافقية الجهاز مع شبكات في المملكة العربية السعودية على سبيل المثال، فالكثير من المُستخدمين قاموا بالفعل بشراء الجهاز من الولايات المُتحدة الأمريكية سابقًا ليتفاجئوا أنه لا يعمل في المملكة، والسبب اختلاف الترددات المدعومة.

على حسب تجربة البعض فإن شراء هاتف من شركة T-Mobile يضمن لك عمله في مُعظم الدول وتحديدًا المملكة العربية السعودية، لكن يجب التأكد دائمًا من ترددات الجيل الرابع LTE التي يدعمها كل جهاز من كل شركة من خلال الرابط التالي.

أخيرًا يحتاج المُستخدم وعند التوجه إلى متجر آبل للاشتراك ببرنامج iPhone Upgrade Program أن يجلب معه بطاقته الشخصية ورقم الضمان الاجتماعي الخاص به، دون نسيان بطاقته الإئتمانية لتسجيل الأقساط عليها لمدة ٢٤ شهر، فإلى جانب القسط الشهري قد يحتاج المُستخدم أول مرة إلى دفع مبلغ إضافي.

باختصار، قد تختلف شروط البرنامج من دولة للثانية لكن بشكل عام هناك برنامج تقسيط من آبل يمتد على ٢٤ شهر تقريبًا يُمكن من خلاله تقسيط ثمن الجهاز على هذه الفترة مع إمكانية استبداله فور صدور إصدار جديد من iPhone، وبعد انتهاء العقد – بعد ٢٤ شهر – يُصبح الجهاز ملكًا للمُستخدم بالكامل وهو مفتوح على جميع الشبكات منذ اللحظة الأولى لتفعيله، لكن للتفعيل يجب أن يمتلك المُستخدم اشتراكًا مع أحد مزودات الخدمة في البلد الذي يشترك منها.

وكما أسلفنا بالذكر فإن البرنامج يتضمن ضمان آبل AppleCare+ الذي يُمكن من خلاله إصلاح الجهاز في مراكز آبل المُعتمدة، حيث يُغطي الاشتراك إصلاح الجهاز مرتين بعد السقوط أو بعد الأعطال الناتجة عن سوء الاستعمال.

لمزيد من التفاصيل حول البرنامج وشروط الاشتراك به يُمكن للمُستخدمي الولايات المُتحدة الأمريكية الضغط على هذا الرابط. أما مُستخدمي المملكة المُتحدة فالشروط موجودة على هذا الرابط، وأخيرًا المُستخدمين في الصين على هذا الرابط.




الوسوم

5 آراء على “كل ما تود معرفته عن iPhone Upgrade Program للترقية إلى أحدث iPhone كل عام”

  1. السلام عليكم اخي فراس الغالي، شكرا من القلب لمقالاتك الجميلة، ولكن عندي سؤال بخصوص نقطة دعم الترددات التي تكلمت عنها، لدي لبس ، حيث انه كما قرأت في عدة مواقع ان الايفون اصبح يدعم ترددات كثيرة في جميع انحاء العالم منذ الايفون 5 وان مشكلة هل يعمل الجهاز في السعودية ام لا حلت منذ ذلك الوقت ، بمعنى لا يهم موقع شراء الايفون لانه سيدعم الترددات على اي حال، واذكر انه في مقال لايفون اسلام في تلك الايام قام بتوضيح هذه النقطة وانه لا خوف بعد الان من مسألة دعم الترددات، بغض النظر عن موديل الايفون او مكان شراءه، ارجوك هل يمكن توضيح ذلك؟! لانه التبس علي الموضوع، علما ان جميع اجهزتي هي تلك المخصصة للسوق الامريكي بحكم اني احتاج الفيس تايم اغلب الوقت، ولذلك اشتريها من موزعين داخل المملكة يشترونها من امريكا مباشرة… دمت بخير.

    1. بالفعل الآن أصبحت الأجهزة تدعم مُعظم الترددات، لكن ولتجنب المشاكل يُمكن دائمًا زيارة الرابط http://www.apple.com/iphone/LTE والتأكد من رقم موديل الجهاز الذي يبدأ بحرف A.
      فمثلًا لو أردت شراء آيفون من ألمانيا احصل أولًا على رقم الموديل ثم افتح الرابط الموجود في الأعلى واطلع على هذا الموديل من ألمانيا لمعرفة الترددات التي يدعمها. بعدها وبكل بساطة أسأل مزود الخدمة في بلدك هل يدعم هذه الترددات وهنا تكون قد تأكدت ١٠٠٪ من هذا الموضوع.

      أما مُشكلة المزودات فهي موجودة في أمريكا بشكل أساسي فشراءك لهاتف من AT&T أو T-Mobile يعني أنك لن تتمكن من تشغيله على Sprint أو Verizon لأنهم يستخدمون CDMA وهي شبكات تختلف عن شبكات GSM التقليدية.

  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته…
    وكل عام وانتم بخير

    الروابط لا تعمل !!!

  3. هل باستخدام برنامج الترقية يشتري الشخص ايفون بسعر اقل ام هي مجرد فكرة دفع بالأقساط ؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *