منوعاتآبلأخبار

تيم كوك: مُقايضة خصوصية المستخدمين من أجل الذكاء الاصطناعي مجرد حجج واهية

منوعاتآبلأخبار

خصوصية

قال تيم كوك Tim Cook خلال الكشف عن النتائج المالية للربع الرابع إن مُقايضة خصوصية بيانات المستخدمين من أجل تحسين وتطوير مستوى الذكاء الاصطناعي AI مُجرّد حجّة واهية تتذرّع بها معظم الشركات.

ويرى كوك أن الموازنة ما بين الخصوصية والذكاء الاصطناعي موضوع يطول النقاش فيه، لكن بشكل عام هُناك مغالطات كبيرة لأن الجميع يعتقد أنهم بحاجة للتخلّي عن خصوصية بياناتهم مقابل الحصول على ذكاء اصطناعي عالي داخل الأجهزة، لكن آبل لا ترى ذلك أبدًا. وأضاف أن رفع مستوى الذكاء الاصطناعي ما يزال مُمكنًا من خلال طرق أُخرى تحتاج لمزيد من العمل، لكنها لا تُعرّض بيانات المستخدم وخصوصيته للخطر، فالمستخدم ليس بحاجة للمفاضلة ما بين الخصوصية أو الذكاء الاصطناعي.

وبحسب كوك، فإن آبل تستقبل أسبوعيًا أكثر من ملياري طلب عبر سيري وهو رقم كبير جدًا على حد تعبيره، كما ذكر أن آبل هي أكثر من باع أجهزة مُزوّدة بمساعدات رقمية حتى الآن. واختتم كوك حديثه بقوله إن معظم المساعدات توفر نسبة ذكاء اصطناعي عالي داخل الولايات المتحدة فقط، في حين أن سيري تدعم مجموعة كبيرة من البلدان بنفس المستوى تقريبًا.

وتطرّق كوك للحديث عن المساعدات المنزلية مثل Alexa من شركة أمازون، حيث قال إننا نعيش في مجتمع متنقل باستمرار حيث ينتقل الأفراد من المنزل إلى العمل أو إلى أماكن أُخرى، وبالتالي من الضروري أن يتوفر نفس المساعد الرقمي في جميع الأماكن مع المستخدم. وأضاف أن مساعدات مثل مساعد أمازون سيكون لها حصّة في السوق بكل تأكيد، لكن المساعدات الرقمية الموجودة داخل الهاتف سيكون لها دور أكبر.

يُشار إلى أن سيري Siri قورنت مؤخرًا مع مساعد جوجل الرقمي الجديد Google Assistant من قبل ماركيز براونلي Marques Brownlee الذي قام بنشر فيديو المقارنة ولاحظ أن الاختلاف ليس بنفس حجم التهويل الإعلامي المنتشر هذه الأيام.

آبل تخطو خطوة جديدة في مجال الذكاء الاصطناعي AI بتشكيل فريق جديد للبحث في هذا المجال

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.