أخبارساعة آبل

تمديد برنامج استبدال بطاريات ساعة آبل الذكية التالفة حتى ثلاث سنوات

أخبارساعة آبل

ساعة آبل

قرّرت شركة آبل تمديد العمل ببرنامج استبدال البطاريات التالفة في الجيل الأول من ساعة آبل الذكية Apple Watch Series 1 ليُصبح ثلاث سنوات عوضًا عن سنتين، المُدّة الرسمية المُعتمدة في جميع الأجهزة تقريبًا.

ومع حلول 24 نيسان/أبريل 2017، يكون قد مضى عامين منذ إطلاق الجيل الأول من ساعة آبل الذكية، وهذا يعني أن برنامج استبدال البطاريات التالفة لم يعد صالحًا، لكن وبسبب وجود هذه المشاكل قامت بتمديده لعام آخر لتُصبح الفترة الإجمالية ثلاثة أعوام.

وقدّم الكثير من المُستخدمين شكاوي بخصوص وجود انتفاخ في البطارية أو بخصوص توقّفها عن العمل، وذلك على منتديات الدعم الفنّي الخاصّة بالشركة. لكن أخبار هذه المشكلة لم تنتشر بصورة كبيرة مثلما حصل مع مشاكل البطاريات التي أصابت هواتف iPhone 6s على سبيل المثال لا الحصر.

وتستعد شركة آبل خلال 2017 لإطلاق الجيل الثالث من ساعتها الذكية حسبما ذكرت بعض المصادر، وهي ساعة ستأتي بنفس التصميم على الأغلب مع تحسينات في البطارية وبعض المكوّنات الداخلية. كما قامت آبل بإطلاق ساعتين بالتعاون مع شركة نايكي Nike الرياضية، فالأولى حملت اسم Apple Watch Nike+، والثانية أُطلقت بكميّات محدودة وحملت اسم Apple Watch NikeLab، وهي توفّرت للشراء منذ أسبوع واحد تقريبًا.

وبحسب شبكة CNBC، كثّفت آبل جهودها في الآونة الأخيرة للمُساهمة في علاج داء السُكّري باستخدام ساعتها الذكية، فهي جمعت فريقًا مسؤولًا عن تطوير التقنيات اللازمة يعمل داخل مكتب سرّي جدًا في مقر آبل الرئيسي، وهو مؤلّف بشكل أساسي من مُهندسين مختصين بالهندسة الطبيّة الحيوية، حيث حصلت الشبكة على هذه المعلومات من ثلاثة مصادر على صلّة بالموضوع.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.