أخبارحواسب

مُستقبل حواسب Macbook Pro الجديدة على المحك بسبب معالجات إنتل

أخبارحواسب

حواسب Macbook Pro

قرّرت شركة إنتل، من جديد، تأجيل إطلاق مُعالجات Cannon Lake الجديدة حتى نهاية 2018، وهذا يعني أن مصير حواسب Macbook Pro في 2018 مجهول بسبب هذا التأخير.


اعلان





وسبق لإنتل أن قامت بتأجيل إطلاق المعالجات الجديدة المُصنّعة وفق تقنية 10 نانومتر من منتصف 2017 حتى نهاية 2017، قبل أن تقوم بتأجيله حتى منتصف 2018، ومؤخّرًا حتى نهايته.

وكانت آبل تطمح لتحديث حواسب Macbook Pro واستخدام المعالجات الجديدة لتوفير أداء أفضل من جهة، مع إمكانية رفع سعة ذواكر الوصول العشوائي إلى 32 غيغابايت، فالجيل الحالي لا يدعم استخدام ذواكر أكبر من 16 غيغابايت.

ويعني هذا الكلام أن الجيل القادم من Macbook Pro لن يدعم ذواكر LPDDR4، بل سيبقى مُعتمدًا على ذواكر LPDDR3 مثلما هو الحال في الجيل الحالي.

ولو سارت الأمور بهذا الشكل، فإن آبل قد تنتظر معالجات Ice Lake المتوقّع وصولها مع بداية 2019، لتتخطى بذلك معالجات Cannon Lake بالكامل كونها ستصل قبل فترة قليلة من وصول الأولى.

عروض العودة إلى المدارس من آبل متوفّرة الآن في الإمارات والسعودية




الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *