أخبار

الرئيس التركي يدعو إلى مقاطعة iPhone، وسط انهيار العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة

أخبار

أبلغ رئيس تركيا رجب طيب أردوغان شعبه بالتوقف عن شراء الأجهزة الإلكترونيّة الأمريكيّة، مشيرًا على وجه التحديد إلى أنه يجب على السكان الأتراك الانتقال من هواتف iPhone إلى سامسونغ.

وقام أيضًا بالترويج لهاتف Venus من تصنيع شركة Vestel التركيّة. كما هو الحال، تحتفظ هواتف iPhone بحصّة سوقيّة تبلغ 15% في المنطقة.

وقد ادعى الرئيس التركي مرارًا وتكرارًا أن بلاده هي المُستهدفة من وراء هذه الحرب الاقتصادية، وطلب من الأتراك بيع العُملات الأجنبيّة وزيادة عمليات الشراء المحليّة لتحسين الاستقلال الاقتصادي للبلاد.

جدير بالذِكر أن الإدارة الأمريكيّة زادت الرسوم الجُمركيّة على صادرات المعادن التركيّة، ومُعاقبة وزيرين تركيين، بسبب قضيّة القص الأمريكي المُحتجز في تركيا.

يُذكر أيضًا أن الليرة التركيّة تهاوت هذا الأسبوع وسط حالة من عدم اليقين الاقتصادي. ليس من الواضح ما إذا كان الرئيس يعتزم فرض مقاطعة على السلع الأمريكيّة، مثل مُنتجات آبل، من خلال الزيادة الجُمركيّة أو الحظر الصريح.

بالطبع ليست هذه هي المرة الأولى التي تُستخدم فيها القوة السياسيّة الرئاسيّة على هاتف iPhone. إذ إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب صرح على تويتر قبل توليه منصبه الرئاسي أنه يجب على الولايات المتحدة مقاطعة آبل، على الرغم من أنه نشر تغريدته في ذلك الوقت من هاتف iPhone.

الوسوم

رأيان على “الرئيس التركي يدعو إلى مقاطعة iPhone، وسط انهيار العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.