أخبار

بائعو التجزئة وشركات النقل يُؤكدون انخفاض إمداد iPhone 11 بسبب كورونا

أخبار

وفقًا لتقرير جديد صادر عن New York Post، فقد أشار تجار التجزئة على وجه التحديد في نيويورك إلى انخفاض الكمية المُتوفرة من أجهزة iPhone 11. وأفادت المتاجر وشركات النقل التي اتصلت بها الصحيفة، أن كميات طرازات iPhone 11 الثلاثة آخذة في النقصان.

وفقًا للتقرير، فإن واحدة من أكبر المُشكلات هي أن تجار التجزئة ليس لديهم فكرة عن متى سيحصلون على شحنات جديدة. مع استمرار تفشي فيروس كورونا في سلسلة التوريد الخاصة بشركة آبل، فضلاً عن النقل من الصين إلى الولايات المتحدة، يُقال إن شحنات iPhone 11 تُعتبر أمر نادر في هذا الوقت.

 

ويُوضّح التقرير أن تجار التجزئة يشككون أيضًا في شركات النقل، بحيث يُعتقد أن شركات النقل تقوم “بتخزين” وِحدات iPhone  في مستودعات. كما ويبدو أن شركات النقل تُضحي في توفير تلك الوِحدات في المتاجر لصالح الشحن عبر الإنترنت.

في الوقت الذي عادت فيه الصين مرة أخرى من إنتاج هواتف iPhone، فقد أثر على آبل الإغلاق المُطوّل الشهر الماضي. علاوة على ذلك، لا يزال مُوردو آبل مُتؤثرين بتفشي فيروس كورونا المستمر.

كما أن هناك انخفاض ملحوظ في عدد أجهزة iPad Pro، ويُشير البعض إلى أن ذلك حدث بسبب وجود نماذج جديدة في الطريق، لكن السبب الأكثر إقناعًا هو نتيجة انخفاض الإنتاج في الصين بسبب كورونا.

في إطار ذلك، أبلغت آبل الموظفين التقنيين في متاجر بيع التجزئة لديها بأن أجهزة iPhone البديلة سيكون بها نقص حتى الشهر المُقبل، كما أن قطع الإصلاحات الفردية مُقيّدة أيضًا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.