أخبار

السوق متفائل حول سيارة آبل Apple Car، قد يكون الإطلاق في 2028 أو بعد ذلك

أخبار

عادت الشائعات حول تصنيع شركة آبل للمركبات الكهربائية الخاصة بها إلى الساحة الأسبوع الماضي بتقرير من رويترز عن احتمال بدء الإنتاج بحلول عام 2024. وقالت المصادر أن شركة آبل لديها بطارية أحادية الخلية غير مسبوقة في العمل وأكثر. ومع ذلك، خرج المحلل الموثوق Ming-Chi Kuo بملاحظة خاصة عن سيارة آبل Apple Car تقول إن السوق “متفائل جدًا بشأن Apple Car” وأن عام 2025 سيكون أقرب وقت يمكن أن نشهد فيه إطلاق السيارة ويقول بشكل واقعي، 2028 أو في وقت لاحق ممكن.

يستشهد Kuo بثلاث قضايا رئيسية مع Apple Car: عدم اليقين بشأن توقيت الإطلاق، وعدم اليقين بشأن مواصفات المورد والمركبة، وعدم اليقين بشأن القدرة التنافسية لشركة آبل في سوق السيارات الكهربائية والسيارات ذاتية القيادة.


اعلان





تأجيل إطلاق سيارة أبل؟

تبرز الملاحظة الواردة من Kuo أنه توقع سابقًا أن Apple Car كان من الممكن أن يتم إطلاقها في 2023-2025، لكن أحدث أبحاثه تظهر أن ذلك تراجع، ربما بشكل كبير. يشير أحدث استطلاع أجراه Kuo إلى أنه حتى لو استمر التطوير هذا العام وكل شيء “سار على ما يرام”، فقد يحدث الإطلاق بين 2025-2027. ومع ذلك، بناءً على معايير آبل والتغييرات سريعة الحركة في السيارات الكهربائية وصناعة السيارات ذاتية القيادة، فإن Kuo “لن يُفاجأ” إذا لم تصل Apple Car حتى “2028 أو ما بعده”.

يعتقد Kuo أيضًا أن مواصفات Apple Car لا تزال تتطور لأن الإطلاق المُبكّر للغاية سيكون عام 2025 – أو ربما بعد ذلك بكثير – ولن يتم تعيين المواصفات النهائية حتى 2023-2025.

ذكرت تقارير رويترز أن تأخيرات سيارة آبل “قد تدفع ببدء الإنتاج إلى عام 2025 أو ما بعده”. ومع ذلك، أصدر محللو مورجان ستانلي تقريرًا الأسبوع الماضي يدعم بدء محتمل للإنتاج في حدود الأربع سنوات التي اقترحتها مصادر رويترز.

تحديات آبل

يحذر Kuo المستثمرين من أنه على الرغم من أن شركة آبل لديها عدد من نقاط القوة عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع السيارات الكهربائية، “إلا أنها لا تنجح دائمًا في الأعمال التجارية الجديدة”. ويضرب مثالاً على عدم تمكن HomePod وآبل من الاستحواذ على حصة كبيرة من سوق السماعات الذكية.

في الصورة الكبيرة، يلاحظ Kuo أن المنافسة في السيارات الكهربائية ومساحة السيارات ذاتية القيادة شرسة وأنه لا يمكنك افتراض نجاح آبل. ستكون الجوانب الحاسمة هي البيانات ذاتية القيادة والذكاء الاصطناعي بدلاً من الأجهزة، وأحد مخاوف Kuo الكبيرة هو أن آبل قد تتأخر 5 سنوات أو أكثر في مجال التعلم العميق هذا مقارنةً بـ Tesla و Waymo والمزيد.

والجدير بالذكر أن مُؤسّسة Morgan Stanley المالية تتخذ وجهة نظر معاكسة مثل Kuo على Apple Car في الوقت الحالي حيث يعتقد السابق أن آبل في مكان “لتقديم ابتكار جديد في الاستقلالية والتكنولوجيا المتجددة”.




الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *