HomePodأخبار

تقرير: تطوير سيري مرّ بمطبّات كثيرة وفريق عملها لم يعلم بوجود HomePod

HomePodأخبار

نشر موقع The Information تقريرًا مُفصّلًا عن تطوير سيري Siri داخل شركة آبل منذ صدروها في 2011 وحتى يومنا الحالي، مُتناولًا كذلك تطوير أجهزة HomePod التي وصلت للأسواق قبل شهر تقريبًا.

وذكر الموقع أن الجيل الأول من سيري كان سيئًا جدًا من ناحية البُنية التحتيّة، فالمُساعد الرقمي لم يكن مبني للإجابة على أسئلة الكثير من المُستخدمين في ذلك الوقت، وجميع الوحدات كانت تتطلّب أكثر من 500 خادم للعمل معًا بأفضل شكل مُمكن.

وأثّر هذا الأمر على تطوير المُساعد الرقمي وعلى ميّزاته. كما أن المشاكل على المستوى الإداري أثّرت سلبًا أيضًا على فريق العمل، لتبدأ الأمور بالاعتدال منذ أن استحوذت آبل على شركة VocalIQ الإنكليزية، حيث بدأ المُهندسون بتطوير الواجهات البرمجية بطريقة أفضل.

وطالب ستيف جوبز بتأجيل إمكانية استخدام تطبيقات خارجية مع سيري لتحسين تجربة استخدامها. واستمرّ هذا الأمر كذلك حتى بعد رحيله بسبب البُنيّة السيّئة. إلا أن الشركة قرّرت فيما بعد خوض هذا التحدّي وتحسين سيري التي أصبحت تعتمد على 5 خوادم بعد إجراء سلسلة كبيرة من التحسينات.

وفي مُفارقة غريبة، لم يدري فريق عمل سيري عن وجود جهاز “هوم بود” HomePod داخل مُختبرات آبل، وهو جهاز كان سيصدر دون مُساعد منزلي حتى عام 2014، العام الذي كشفت فيه أمازون عن مُساعدها المنزلي، ليجتمع الفريقان معًا، فريق تطوير سيري و”هوم بود”، للحديث عن أفضل وسيلة لدمج التقنيات معًا. وتدخّل أيضًآ فريق عمل سمّاعات Beats لتطوير مايكروفونات عالية الدقّة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.