أخبار

ما سر مشروع الأقمار الصناعية الذي تعمل عليه آبل؟

أخبار

أفاد تقرير جديد من وكالة بلومبرج أن آبل تعمل حاليًّا على تكنولوجيا الأقمار الصناعية، بعد أن قامت الشركة مُؤخرًا بتوظيف فريق سري من مُهندسي الطيران والفضاء لتصميم الأقمار الصناعيّة والهوائية، ويهدف المشروع إلى تطوير تكنولوجيا الاتصالات اللاسلكيّة التي يُمكنها إرسال واستقبال البيانات مباشرة من وإلى أجهزة المستخدمين، بما في ذلك هواتف iPhone، في محاولة لوصل أجهزة آبل دون الحاجة إلى شبكة خارجيّة.

ويُشير التقرير إلى أن آبل لن تقوم بالضرورة ببناء أجهزة الأقمار الصناعية الخاصة بها، بل ستقوم بدلًا من ذلك من تطوير أجهزة الإرسال والإستقبال من عمليات نقل البيانات لأجهزة الاتصالات المدارية.


اعلان





يُمكن استخدام هذه التقنية لتقديم البيانات بشكل فعلي مباشرة إلى أجهزة آبل، أو يُمكن توصيلها ببعضها البعض بشكل مستقل عن شبكة البيانات لشركات الهاتف المحمول. كما ويمكن استخدامها لتوفير خدمات الموقع بصورة أكثر دقة للخرائط.

تبدو فكرة توفير شبكة بيانات من الفضاء مباشرة إلى الأجهزة فكرة مُجدية – فمعظم اتصالات الأقمار الصناعية تتطلب التواصل مع المحطات الأرضية التي تنقل المعلومات بعد ذلك مع الأجهزة في النقاط الطرفية.

وليس من الواضح ما إذا كانت آبل تعتزم المضي قدمًا في تطوير هذا المشروع المكلف فتطلق مجموعة من الأقمار الصناعية التابعة لها، أم أنها تكتفي في النهاية باستخدام معدات أرضية تأخذ البيانات من الأقمار الصناعية الموجودة وإرسالها إلى أجهزتها.




الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *