iPadتحليلات

دليلك الشامل لشراء iPad

iPadتحليلات

how to buy ipad١ how to buy ipad٧

خط إنتاج الأجهزة اللوحية لدى شركة آبل و التي يطلق عليها اسم ( آيباد ) يحتوي على ثلاثة أنواع رئيسية من حيث حجم الشاشة و هي الآيباد ميني iPad mini بشاشة 7.9 و الآيباد أير iPad Air بشاشة 9.7 و أخيرا الآيباد برو iPad Pro بشاشة 12.9 . الآيباد أير أصبح من الماضي بعد أن صدرت نسخة جديدة بحجم شاشته 9.7 ولكنها مطورة جدا وغيرت اسمه إلى iPad Pro . كي نبعد عن اللبس في تسميات الأجهزة بين Air وPro سنستخدم حجم الشاشة بجانب الاسم .


اعلان





في الدليل التالي سوف نصحبكم للوصول لقرار اختيار الموديل المناسب لك ..

ما هو الجهاز المناسب لك؟

how to buy ipad٢

لتحديد جهاز الآيباد المناسب لك، يجب أن تحدّد أولاً أولوياتك.  فهناك أربعة أسئلة تساهم و تساعد في تحديد أولوياتك و معرفة جهاز الآيباد المناسب لك بسهولة وهي:

  • ما هي استخداماتك الرئيسية و ماهو الأداء الذي تريده من الجهاز؟
  • ما هي إمكانياتك المادية أو ماهو أقصى مبلغ تريد أن تضعه على جهازك القادم؟ و هل هذا المبلغ سيوفر لك الجهاز الملائم لاستخداماتك؟
  • ما هو حجم الشاشة  المناسب لك؟ و هل سوف تكون مساعدةً لك في إستخداماتك أم عائقاً أمامك ؟
  • ما هي محتوياتك؟ و ما هو حجم السعة التخزينية المناسبة لك؟

في البداية نجيب على السؤال الأول “ماهي استخداماتي؟”

how to buy ipad٤

  • هل أنت طالب في التعليم العام أو الجامعي و تبحث عن جهاز لتسجيل ملاحظاتك بشكل إلكتروني و تستخدمه للدخول للمصادر التعليمية و تقوم بعمل بعض الفروض و الواجبات و الأوراق البحثية البسيطة. و تقوم بتصفح العديد من الكتب الإلكترونية. و بالتالي تبحث عن جهاز متوسط الحجم تمكنك شاشته المتوسطة من النظر و المطالعة بأريحية و لا يشكل عليك عباء في التنقل بين أروقه الفصول و القاعات. ( الآيباد 9.7 مناسب لك)
  • هل أنت صاحب أعمال تجارية بسيطة و تبحث عن جهاز يقوم بتسجيل ملاحظاتك و إعداد ملفات الجداول الحسابية و تنظيم مواعيدك و مهامك اليومية. (الآيباد ميني أو برو 9.7 مناسبان لك)
  • هل أنت معلم و عضو هيئة تدريس تبحث عن جهازك يساعدك في تقديم محاضراتك للطلاب و الدخول للمنظومات الجامعية لإدارة الصف و إرسال المهام الواجبية لطلابك. (الآيباد برو 9.7 مناسب لك)
  • هل أنت من محبي الترفيه مثل مشاهدة الأفلام و المسلسلات و الألعاب و ترغب بجهاز ذو مواصفات عالية من حيث حجم الشاشة و قوة الصوت. الآيباد برو مناسب لك
  • هل أنت مهندس و تقوم بالعمل على برامج الرسم الهندسية و تود إصطحاب نسخ منها لموقع المشروع كما لو كنت جالس على مكتبك أمام جهاز ذو المواصفات القوية و الشاشة الكبيرة. (الآيباد برو 12.9 مناسب لك)
  • هل أنت طبيب و تبحث عن جهاز شبيه بالكتب الكفية Pocket تمكنك من الدخول للمصادر التعليمية و مطالعة الكتب الإلكترونية و يسهل عليك التنقل به طوال اليوم ( الآيباد ميني مناسب لك )
  • هل أنت من محبي القراءة و خصوصا أثناء السفر و تقوم دائما باصطحاب العديد من الكتب لقراءتها في الطائرة أو ساعات الإنتظار (فإن جهاز الآيباد ميني مناسب جدا لك)

من الأمثلة السابقة نستكشف أبرز الأمثلة و طرق استخدام موديلات عائلة الآيباد المختلفة ( الآيباد ميني مناسب للقراءة و سهل الحمل و التنقل، الآيباد برو 9.7 خفيف و مناسب للمطالعة المستمرة و الآيباد برو 12.9 مناسب للأعمال الكبيرة )

بعد ذلك نجيب على السؤال التالي: ماهي قدراتك المادية؟

تترواح موديلات الآيباد بكافة أحجامه و سعاته التخزينية من 269$ إلى 1229$ و سبب تفاوت الأسعار هو تفاوت السعات التخزينية بين 16 و 32 و 64 و 128 و 256 جيجا. كذلك إذا كان الجهاز يعمل على شبكات WiFi فقط أو شبكات WiFi مع LTE .

 فنجد أن الآيباد ميني 4 بسعة 16 جيجا و يعمل على WiFi فقط يبلغ سعزه $399 و يزيد 100$ لسعة 64 جيجا و 100$ أخرى لسعة 128 جيجا.

و نجد أنه بنفس أسعار الآيباد ميني 4 تستطيع أخذ الآيباد آير 2 فهما بنفس السعر.

في حين أن جهاز الآيباد برو بشاشة 7.9 المطابقة لشاشة الآيباد آير 2 فهو  الذي يأتي بسعات تبدأ من 32 جيجا و يعمل على WiFi فقط يبلغ سعره $599 و يزيد 150$ لسعة 128 جيجا و 150$ أخرى لسعة 256 جيجا. و هو لا يأتي بسعات 16 و 64 جيجا.

أما شقيقه الأكبر آيباد برو بشاشة 12.9 فأسعاره تبدء لشبكات WiFi فقط من $799 لسعة 32 جيجا آي بفارق 200$ عن نفس الجهاز و لكن بحجم 9.7 و عند زيادة 150$ تحصل على سعة 128 جيجا و 150$ أخرى للحصول على 256 جيجا.

  • مقابل 130$  يمكنك أخذ آي جهاز منها و يدعم شبكات WiFi مع شبكات الإتصال الخليوية (3G-4G-LTE)
  • مقابل 150$-200$ يمكنك الحصول على آيباد برو 9.7 بدل من الآيباد آير 2 و بضعف السعة التخزينية
  • مقابل 200$ يمكنك الحصول على آيباد برو العملاق بشاشة 12.9 بدل من شقيقه الأصغر آيباد برو بشاشة 9.7

how to buy ipad٨

السؤال الثالث و الذي سوف يؤثر في اتخاذ قرارنا حول الجهاز الأنسب لك هو حجم الشاشة الأنسب لك؟

جميع الموديلات باختلاف سعاتها التخزينية و ألوانها و مواصفاتها تأتي في 3 أحجام للشاشة نستطيع القول إن صح التعبير بأنها صغيرة و متوسطة و كبيرة.

شاشة الآيباد ميني ذات الشاشة 7.9 و الذي يمكنك حمله بيد واحدة بإحكام و تزيد عن حجم شاشة الآيفون 6/6s Plus بقدر 2.4 فهو مناسب لكثرة التنقلات و يسهل وضعه في بعض الجيوب و مناسبة للمطالعات السريعة و عمليات التصفح. بينما شاشة 9.7 و التي تعتبر متوسطة و كبيرة نوعا ما فهي مناسبة للمطالعات المطولة و مشاهدة الفيديوهات و تقدم تصفح أكثر راحة للعين و لكن يعتبر متعب نوعا ما في التنقلات الكثيرة. أما الشاشة العملاقة بحجم 12.9 فهي بحجم كمبيوتر محمول و بالتالي فهي متعبة بالتنقلات اليومية بالرغم من متعة المشاهدة التي تقدمها في التصفح و مشاهدة الفيديوهات.

و لذا فإن طبيعة استخدامك للجهاز و طبيعة عملك و وظيفتك هي ما سيحدد حجم الشاشة المناسبة لك.

و بعد أن حددت نوع و مواصفات الموديل الذي يخدم إحتياجاتك و بناء على المبلغ الذي أنت على إستعداد لدفعه فحجم الشاشة المناسب لك، تبقى لك سؤال أخير :

how to buy ipad٩

و هو معرفة ما هي السعة التخزينية المناسبة لك؟

موديلات الآيباد المختلفة تأتي بسعات تتراوح بين 16 و 32 و 64 و 128 و 256 جيجا. فهناك من المستخدمين من يحتاج لعدد قليل جدا من التطبيقات و الملفات و بالتالي فسعة 16 جيجا مناسبة له جدا. و البعض يستخدم عدد أكبر من التطبيقات و لديه العديد من الملفات و المستندات و عليه فسعات 32 و  64 تعتبر ضرورية له. و هناك من لديه العديد من الملفات ذات الحجم الكبير كالصور و مقاطع الفيديو القصيرة و لابد له من سعات تخزينية لا تقل عن 128 جيجا. النوع الأخير من المستخدمين من محبي الإحتفاظ بكل شي على جهازه و يقوم بتخزين كل ملف و كل صورة و كل فيلم و مقطع فيديو و يقوم يوميا بتزيل العديد من التطبيقات و الألعاب التي يتجاوز حجم بعضها 1-1.5 جيجا هذا النوع لابد له من إستخدام سعة 256 جيجا و ربما لا تفي بإحتياجاته.

البعض من المستخدمين يتعامل مع السعات التخزينية بشكل إحترافي بحيث أنه يستخدم جهاز يعمل على شبكات WiFi مع الشبكات الخليوية ليبقى على إتصال دائم بخدمات التخزين السحابي المختلفة مثل iCloud Drive أو Google Drive أو OneDrive أو DropBox أو Box و غيرها  العديد و العديد، و ربما يستخدم  أقراص التخزين المنزلية و التي توصيلها مع جهاز المودم في المنزل أو العمل لتعمل كسحابة شخصية كما تقدمها شركات مثل WD و Segate. و يقوم المستخدم بتخزين ملفاته على تلك الخدمات المدفوعة أو المنزلية ليكفي بسعات تخزين منخفضة عند شراءه جهاز الآيباد.

 

نتمنى أن يكون دليلنا قد ساعدكم باتخاذ القرار الأنسب حول نوع الآيباد القادم لكم حسب العوامل التي ذكرناها وسعته التخزينية ..





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *